الطبع        ارسل لصديق

لاوجود لقضية اسمها الشيعة والسنة

في بيان للإمام الخميني (قدس سره)، في الرابع عشر من ربيع الأول سنة 1399 هـ.ق، بمناسبة أسبوع الوحدة، أصدره مخاطباً فيه الشعب الإيراني، ومشيراً إلى أن الشيعة والسنة أخوة بعضهم لبعض، قال في قسم منه، مؤكداً:

"نحن والمسلمون من أهل السنة جسم واحد لأننا مسلمون وأخوة وإذا قال أحد كلاماً يبعث على الفرقة بين المسلمين فاعلموا أنه إما أن يكون جاهلاً أو أنه من أولئك الذين يريدون الوقيعة بين المسلمين، فليس هناك مسألة سنة وشيعة أبداً، الجميع أخوة". (صحيفة الامام، ج6،ص110).


17:01 - 19/10/2021    /    الرقم : 776302    /    عرض التعداد : 166