الطبع        ارسل لصديق

ايران تحتفي بيوم التمريض

في وقت تخوض فيه الكوادر الطبية حرباً لمكافحة فيروس كورونا، يحل اليوم الوطني للتمريض في ايران الذي يصادف الخامس من شهر جمادي الأولى، ذكرى ولادة السيدة زينب عليها السلام التي زخرت حياتها بالصبر والتضحيات في طريق الحق.

 

يوم التمريض، مناسبة تحتفل بها ايران سنوياً في الخامس من شهر جمادي الأولى بذكرى ولادة السيدة زينب سلام الله عليها.

فقد استلهم الإيرانيون من السيدة زينب عليها السلام قيم الصبر والفداء، وجعلوا ذكرى ولادتها يوماً للممرض لما تتطلبه هذه المهنة من صبر وتحمل للمسؤولية.

وفي وقت تخوض فيه الطواقم الطبية حرباً لمكافحة فيروس «كورونا»، تؤكد فرق التمريض بالالتزام بالتباعد الإجتماعي خاصة فيما تعرف في ايران بليلة يلدا وهي أطول ليلة في السنة.

يبرز اليوم جلياً حجم الدور الذي تقوم به الطواقم التمريضية خاصة في ظل التعاطي مع تداعيات جائحة كورونا، إذ يعملون ساعات عمل طويلة بكل تفان وعطاء إنساني.

التمريض مهنة سامية وتعد من أشرف المهن على وجه الأرض، كونها تلامس جراحات الناس، تحمل أسمى معاني التضحية. كما يطلق على الممرضين والممرضات لقب "ملائكة الرحمة".

 


12:51 - 20/12/2020    /    الرقم : 761957    /    عرض التعداد : 104