الطبع        ارسل لصديق

الإيراني "رحمان"... رباع أبهر العالم رغم الإعاقة

ودع الحياة يوم أمس الأحد البطل الإيراني المعاق في الوزن فوق الثقيل سيامند رحمان إثر إصابته بنوبة قلبية.

كان وقع الخبر كالصاعقة على الوسط الرياضي خاصة لرياضة رفع الأثقال ومحبي الرياضة والمواطنين في البلاد عموماً الذين أبهجهم هذا الرباع الأسطورة ببطولاته وأرقامه القياسية الفذة التي كان يحطمها الواحد تلو الآخر.

وحينما ولد رحمان وهو معاق القدمين لم يكن يخطر ببال أحد أن يتحول هذا الطفل المعاق يوماً ما إلى أبرز رباع في تاريخ رياضة رفع الأثقال للمعاقين في إيران والعالم.

وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على الإرادة الحديدية التي كان يتمتع بها وقهر بها الحديد الذي بدا خجلاً أمامه وهو يرفعها ويكسر بها أرقامه القياسية.  

وما جعل سيامند رحمان محبوباً لدى جماهير الرياضة فضلاً عن إرادته الصلبة هو دماثة خلقه وتواضعه بما جعله أنموذجاً للبطل الحقيقي والمثال الذي يقتدي به الرياضيون في مختلف الألعاب الرياضية.

ذهب رحمان لكن ذكراه ستبقى عالقة في الأذهان دوماً بما سطره من بطولات زرعت الفرصة في القلوب والشعور بالفخر بما تمتلكه الجمهورية الإسلامية الإيرانية من أبطال رفعوا رايتها خفاقة في سوح الرياضة القارية والعالمية.  

يذكر أن أقوى رجل في العالم في الوزن فوق الثقيل لذوي الإحتياجات الخاصة وافته المنية عصر الأحد إثر إصابته بنوبة قلبية حينما كان في منزله ولم تفلح الإسعافات الطبية في إنقاذ حياته بعد نقله للمستشفى.

وكان سيامند رحمان قد أحرز الميدالية الذهبية في أولمبياد لندن 2012 وأولمبياد ريو دي جانيرو 2016 والذي سجل فيه رقماً تاريخياً بلغ 310 كغم وأحرز كذلك 5 ميداليات ذهبية وواحدة فضية في مسابقات بطولة العالم و 3 ميداليات ذهبية باراسيوية في غوانجو 2010 واينجون 2014 وجاكرتا 2018 .

والفقيد رحمان الذي ناهز عمره 31 عاماً هو من مدينة اشنوية التابعة لمحافظة أذربيجان الغربية الواقعة شمال غرب إيران.


12:52 - 2/03/2020    /    الرقم : 746193    /    عرض التعداد : 174