الطبع        ارسل لصديق

المصور اللبناني أسامة عبيد يتسلم الجائزة العالمية السادسة لأربعينية الإمام الحسين (ع) بعد فوزه بالمركز الثاني

سلم المستشار الثقافي للجمهورية الاسلامية الايرانية في لبنان الدكتور عباس خامه يار المصور اللبناني أسامة حسن عبيد الجائزة التي فاز بها في المسابقة العالمية السادسة لأربعينية الامام الحسين (ع)، وذلك في حفل خاص أُقيم في مقر المستشارية ببيروت وبحضور أركان المستشارية.

المستشار الثقافي الدكتور عباس خامه يار عبر عن سعادته لنيل المصور اللبناني المبدع الجائزة الأولى في هذه المسابقة العالمية التي تقام في الجمهورية الإسلامية الإيرانية للسنة السادسة على التوالي، مثنياً على إبداع الللبنانيين بالفن والأدب والشعر، وفي كل المجالات الثقافية والأدبية والفنية.

وقد بادر الدكتور عباس خامه يار إلى تشجيع المصور أسامة عبيد بأن حثه على إنتاج المزيد من الصور الفنية الفوتوغرافية، على أن يصار لاحقاً إلى تنظيم معرض خاص للمصور عبيد بدعم من المستشارية لوجستياً ومعنوياً، تقديراً لجهوده المميزة.

المستشار الثقافي اعتبر أن التعاون بين لبنان وإيران ثقافياً في تطور لافت وما يعزز أوجه هذا التعاون الجهود المتبادلة بين المثقفين والفنانين في كلا البلدين.

وقد تسلم المبدع اللبناني أسامة عبيد شهادة التقدير من قبل رئيس رابطة الثقافة والعلاقات الإسلامية الدكتور أبوذر إبراهيمي تركمان، حيث جاءت فيها كلمةٌ حول فلسفة الأربعينية ومسيرات العشق الحسيني التي تجسد بقوة إرادة العدالة وقيم الإيثار والتضحية تماماً كما كان نهج أبي عبدالله الحسين ورفاقه، واليوم نحيي عاشوراء بلغة الفن التي تمرسها أمثال المبدع عبيد، مع التبريك بحيازته المركز الثاني في هذه المسابقة العالمية في مجال التصوير الفوتوغرافي، مع التمنيات بالثبات على هذا الدرب المشرّف.

 واعتبر عبيد أن استلام هذه الجائزة القيمة والتي هي عبارة عن قطعة ذهبية رمزية ولوحة تقديرية إضافة إلى درع المسابقة بمثابة جواز عبور له إلى العالمية.

كما عبر المصور اللبناني أسامة عبيد عن سعادته للمشاركة بمثل هذه المسابقات التي تمكن أي فنان حر ونبيل أن يوصل الصورة الحقيقية والصحيحة لمراسم إحياء عاشوراء الإمام الحسين (ع) إلى كل أصقاع العالم.

وجدد المصور عبيد الشكر للمستشارية على جهودها الثقافية التي تشكل جسر عبور بين لبنان والجمهورية الإسلامية الإيرانية على مستوى تبادل الخبرات الثقافية والعلمية والفنية.

وفي ختام حفل تسليم الجائزة، إلتقطت الصور التذكارية بين أركان المستشارية والمحتفى به.

يذكر أن مسابقة الجائزة العالمية للأربعين، والتي  أقيمت هذا العام  في طهران تحت عنوان "قادة المقاومة وحراس الأربعين" في الذكرى السنوية الأولى للشهيد الحاج قاسم سليماني والشهيد ابومهدي المهندس تهدف إلى نشر ثقافة المقاومة، والترويج إلى الثقافة العاشورائية وإظهار مشاهد التضحية والفداء التي قدمها الإمام الحسين (ع).

وصرح رئيس رابطة الثقافة والعلاقات الإسلامية الدكتور ابوذر ابراهيمي تركمان أن الهدف من هذا العمل نقل أحداث هذه المسيرة المؤثرة عبر زوايا مختلفة من العدسات، وما تشاهده الأعين لنقله لمن لا يحضر تلك المسيرة.

من جهتة الدكتور عباس صالحي وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي اعتبر جائزة الأربعينية حدثاً دينياً واجتماعياً ينقل ما حدث في مسيرة الأربعين بطرق فنية لتبقى وثيقة توثق اللحظات التذكارية. وخلال الحفل الختامي لجائزة الأربعين العالمية والذي أقيم حضورياً وعن بعد بسب جائحة كورونا تم تتويج عدد من الفنانين من إيران وخارجها، ومنحت جوائز لأصحاب الأعمال المختارة من قبل لجنة التحكيم في خمسة أقسام وهي المسابقة الخاصة بالصور الفوتوغرافية، قسم الأفلام والمذكرات والأفلام الشعبية، قسم الناشطين في مواقع التواصل الإجتماعي.


17:28 - 26/03/2021    /    الرقم : 766620    /    عرض التعداد : 344