الطبع        ارسل لصديق

الحوزة العلمية تدعو منظمة الأيسيسكو للتعاون المشترك من أجل إحتواء وباء كورونا

أبرق مدير الحوزة العلمية في قم عليرضا اعرافي برسالة إلى رئيس منظمة الأيسيسكو الدكتور سالم بن محمد المالك أعرب خلالها عن استعداد الحوزة من أجل التعاون مع منظمة الايسكو من أجل احتواء وباء كورونا والحد من انتشاره، عبر الإلتزام بالمبادئ والقيم الإنسانية المبطنة في التعاليم الإسلامية والإستفادة من الطاقات العلمية في الدول الإسلامية.

مدير الحوزة العلمية في قم حجة الإسلام عليرضا اعرافي أبرق برسالة الى رئيس منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة "الأيسيسكو" الدكتور سالم بن محمد المالك، استهلت بالآية القرآنية الكريمة "قُلْ لَنْ یُصِیبَنَا إِلَّا مَا کَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلَانَا وَ عَلَی اللَّهِ فَلْیَتَوَکَّلِ الْمُؤْمِنُونَ"، وأكد خلالها أن القادة الدينيين في ايران وفي مدينة قم يعربون عن قلقهم إزاء تفشي وباء كورونا ويدعون الله تعالى للتخلص من هذه الجانحة كغيرها من التحديات التي يواجهها العالم في عصرنا الحالي، مشيراً إلى أن المرجعية الدينية وفقاً لتعاليم القران والسنة النبوية، لم ولن تقع في ورطة المفارقة بين "الدين والعلم" وبين "الدعاء والعلاج"، وتعتبر أنه من الضروري الإجماع بين التوجه إلى الخالق تعالى والتضرع إليه وتزكية النفس والإلتزام بالتعليمات الصحية الإجتماعية والفردية.

وأضاف في الرسالة: لا شك أن مواجهة التحديات المعاصرة بما فيها الظلم والتمييز والحظر غير الإنساني والمشاكل البيئية والحرب والإرهاب وإنتاج وامتلاك أسلحة الدمار الشامل (WMD)، تحتاج إلى إجماع وتعاون دولي سيما بين النخب والجمعيات العلمية في العالم الإسلامي، والفرصة متاحة حالياً للدول الإسلامية كي تستفيد من تعاليمها الإسلامية وعبر التمسك بمبدأ التلاحم والإتحاد الإجتماعي الذي ينص إليه من القران الكريم والفقه والأخلاق الإسلامية والقيم الإنسانية المبطنة في الروايات الإسلامية، للحد والتخفيض من تداعيات هذا الوباء.

وتابع: إن الحوزة العلمية تعتبر أن الإلتزام بمبادئ الإسلام تؤدي إلى السعادة في الدنيا والآخرة وتطالب بإعادة النظر في التوجهات العصرية حول موضوع البيئة ومواجهة السياسات اللامسؤولة لبعض الدول سيما الدول الصناعية والسعي وراء إلغاء الحظر المفروض واحتلال للدول الإسلامية وإنهاء ما تمارسه دول الإستكبار العالمي من إرهاب ودعم للإرهاب، وكمؤسسة دينية وعليمة ندعوا إلى الإلتزام بالمبادئ الإنسانية المشتركة والإسلامية والعقلانية، ونعلن عن استعدادنا لتبادل وجهات النظر والتعاون العلمي والبحثي والثقافي من أجل مواجهة كورونا وباقي التحديات العصرية، مع باقي المؤسسات المنضوية تحت مظلة جنابكم.


19:34 - 6/04/2020    /    الرقم : 747627    /    عرض التعداد : 244