الطبع        ارسل لصديق

الإمام القائد السيد علي الخامنئي في بيان نعيه لآية الله السيد محمد حسين فضل (رضوان الله عليه)

الإمام الخامنئي:

لن ينسى لبنان بركات العلّامة فضل الله.

بمناسبة رحيل العالم المجاهد آية الله السيد محمد حسين فضل الله رضوان الله عليه، وجه قائد الثورة الإسلامية سماحة آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي رسالة عزى فيها سماحته أسرة الفقيد الکريمة وجميع مريديه ومحبيه في لبنان، والجاليات اللبنانية في أفريقيا وأميرکا اللاتينية وعموم الشيعة برحيل هذا العالم الكبير، وتعيد المستشارية الثقافية للجمهورية الإسلامية في لبنان نشرها في الذكرى العاشرة لرحيله تخليداً لذكراه العطرة والجليلة.

وهذا نص الرسالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

أتقدم بالعزاء‌ إلى عائلة فضل الله الکریمة وإلى جمیع مریدي ومحبي المرحوم فی لبنان والجالیات اللبنانیة في أفریقیا وأمریکا اللاتینیة، ومن کافة الشیعة في لبنان برحیل العالم المجاهد آیة الله الحاج السید محمد حسین فضل الله رحمة الله علیه.

لقد قدم هذا العالم الکبیر والمجاهد الکثیر في الساحات الدینیة والسیاسیة وکان له الأثر الکبیر على الساحة اللبنانیة والتي لن تنسى خدماته وبرکاته الکثیرة على مر السنین.

إن المقاومة الإسلامیة في لبنان والتي لها حق کبیر على الأمة الإسلامیة کانت على الدوام تحت رعایة ودعم ومساعدة هذا العالم المجاهد.

لقد کان الراحل الرفیق المخلص والمقرب من الجمهوریة الإسلامیة ونظامها وکان وفیاً لنهج الثورة الإسلامیة، وأثبت ذلك قولاً وعملاً على مدار الثلاثین سنة من عمر الجمهوریة الإسلامیة.

وأسال الله تعالى أن ینزل الرحمة والمغفرة على روح هذا السید الشریف والعزیز وأن یحشره مع أجداده الطاهرین.


10:17 - 8/07/2020    /    الرقم : 753663    /    عرض التعداد : 376